ركود في سوق الأضاحي بتركيا بسبب إرتفاع أسعار

28 أغسطس 2017آخر تحديث : الإثنين 28 أغسطس 2017 - 2:50 صباحًا
ركود في سوق الأضاحي بتركيا بسبب إرتفاع أسعار

مع قرب حلول عيد الأضحى، تشهد الأسواق التركية ارتفاعاً كبيراً في أسعار الأضاحي، ما أدى إلى حالة ركود في أسواقها بالجنوب التركي.

ويتراوح سعر كيلو اللحم القائم ما بين 12- 18 ليرة تركية، وبلغ سعر كيلو الخروف 18 ليرة، فيما وصل سعر كيلو لحم الغنم 13.5 ليرة، بينما سجل سعر كيلو لحم الماعز 12 ليرة.

وخلال جولة لـ”اقتصاد” على سوق المواشي في الجنوب التركي، أعرب تجار عن تخوفهم من كساد المواشي، مشيرين إلى حالة ركود “غير معهودة” في مثل هذه الأيام.

ويخشى “أبو علي”، تاجر المواشي السوري، الذي جهّز نحو 300 أضحية لهذا العام شراكة مع تاجريّن أتراك، أن يتكبد خسائر فادحة بسبب عدم إقبال الأتراك على الأضاحي لهذا العام.

يقولوهو جالس في ظل بناء بطل على السوق، “من المعلوم أن الأتراك يقبلون على شراء الأضاحي بكثرة، لكن يبدو أن ارتفاع الأسعار أثر بدرجة كبيرة”.

يضيف موضحاً، “لقد ارتفعت الأسعار عن العام الماضي بنسبة تتجاوز الـ20%، وذلك بسبب الجفاف وقلة الأمطار في الموسم الماضي”.

يتابع، “إذا كان هذا حال الأتراك فما بالك بالسوريين”.

ينتبه أبو علي فجأة إلى وجود زبون فينهض على عجل، لكن يبدو أن الزبون لم يكن عازماً على الشراء بعد.

يعود أبو علي فيقول “يبلغ متوسط سعر الخروف 1400 ليرة تركية، ويضاف إلى ثمنه 75 ليرة تركية، إيجار الجزّار، وهو رقم كبير على السوريين الذين يعيشون غالباً أوضاعاً متردية”.

وغير بعيد عن أبوعلي، يبادرنا تاجر آخر بالسؤال عن نوعية الأضحية التي نفضّل، ظناً منه أننا زبائن.

ينشغل قليلاً بتزويد مواشيه بالمياه، قبل أن يجيب على تساؤلاتنا، فيقول “لدينا فرصة لبيع قسم كبير من هذه الأضاحي خلال اليومين القادمين، لكن للآن لا تبدو المؤشرات جيدة”.

ورداً على سؤال آخر، رأى ذات التاجر أن افتتاح المعابر الحدودية أمام اللاجئين السوريين لقضاء إجازة العيد كان له دور كبير في ضعف حركة الطلب على الأضاحي.

ويتابع، “كتاجر سوري نستهدف السوريين بشكل خاص، لأن الزبون التركي يقصد التجار الأتراك، لكن يبدو أن من يريد أن يشتري الأضحية منهم غادر إلى سوريا، مفضلاً أن يقوم بذلك هناك بين أقاربه وأهله”.

ويعتمد قسم كبير من السوريين في تأمين مادة لحوم العيد، على اللحوم التي توزعها البلديات التركية بالتعاون مع “مخاتير الحي”.

اقتصاد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات 3 تعليقات

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • زهير عبدالله

    زهير عبداللهمنذ 5 سنوات

    كل عام وأنتم بألف خير نسئل الله العزيز القدير أن يعيد علينا العيد القادم ونحن بأتم الصحة والعافيه وأن يمكننا الله من أداء فريضة الأضحية بكل يسر وبعيد عن المستغلين لهذه المناسبة

  • محمد علي اوسو

    محمد علي اوسومنذ 5 سنوات

    انا صار الي 5 سنوات في تركيا لم استلم لحم الاضحية من اي بلدية او مختار الحي
    فقط في اول سنة اتاتني لحم الاضحية من الجيران بحصتين
    تم بعدها انا اشتري قدر حاجتي من اللحم في كل سنة من أجل أولادي لكي لا افقدهم لهجة العيد

  • محمد علي اوسو

    محمد علي اوسومنذ 5 سنوات

    ولكن الحق يقال
    الشعب التركي كريم
    وكل عام وكل الشعب المسلم بخير