أردوغان يدعو إلى تغييرات شاملة داخل حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم

15 أغسطس 2017آخر تحديث : الثلاثاء 15 أغسطس 2017 - 6:00 مساءً
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاثنين إلى إجراء “تغييرات شاملة” في المناصب العليا في حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه قبل انتخابات عام 2019، مشيرا إلى أن التغيير ظاهرة طبيعية.

وأشار إلى أهمية ما أنجزه الحزب لصالح تركيا، وأكد في الوقت نفسه ضرورة عدم نسبة أي من الإنجازات التي تحققت لنفسه، وأن سر نجاح الحزب هو الدعم الكبير من أبناء الشعب، ودفاعه عن المضطهدين والمستضعفين.

واعتبر أن التغيير أمر طبيعي في حزب العدالة والتنمية الذي تأسس من أجل الاستجابة لحاجة تركيا إلى التغيير، وأوضح أن الناجحين في الحزب سيواصلون مهامهم داخله، وآخرين سيتواصل العمل معهم على أصعدة مختلفة.

وشدد على أن التغييرات لا تعد عمليات تصفية “وإنما هو تسابق في حمل الراية”، مؤكدا أهمية التغيير في الحزب في إطار الاستعدادات التي ينبغي تنفيذها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات تعليق واحد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • عمر الخيام الدمشقي

    ان التغير هو من اهم عمليات التجدد والاصلاح والمشاركة وبهذه الطريقة تكون ضمنت دخول دماء جديدة وافكار متجددة وامكانات واعدة ولديها طموحات كبيرة يمكن ان تصنع من تركيا دولة عظمى
    هذا الفكرالحزبي الاوسع والاشمل والاكمل حزب له من القاعدة الشعبية ما يؤهلة الى قيادة تركيا بدماء جديدة ومبدعة نعم وقد حقق حزب العدالة والتمنية مكاسب كبرى لتركيا ولكن ان التغير هو مشاركة الشعب فعليا في صناعة القرار وايجاد سبل من شأنها ان ترتقي بتركيا الى مصاف متقدمة والى مكانة التي تطمح اليها تركيا مع جيل جديد في تحقيق انتصار اخر يفوق انتصار 15 تموز لابد من تجد تلك الدعوة القبول والاصغاء والاحترام من الجميع وعلى الجميع الثقة وتجديد الثقة بهذا القائد الذي جعل من تركيا رقما صعبا في المعادلة الدولية لما حققه من ثبات ومكانه واحترام دولي منقطع النظير