تفاصيل جديدة تكشف عنها لجنة التحقيق في ضرب جنود أتراك لسوريين على الحدود

31 يوليو 2017آخر تحديث : الإثنين 31 يوليو 2017 - 9:43 صباحًا
تفاصيل جديدة تكشف عنها لجنة التحقيق في ضرب جنود أتراك لسوريين على الحدود

أكّدت لجنة مختصة تابعة لرئاسة الأركان التركية، أنّ الشريط المصور الذي يظهر فيه جنوداً أتراك وهم ينهالون بالضرب على شبان سوريين أثناء محاولتهم دخول الأراضي التركية، تمّ نشره من خارج تركيا.

وأوضحت اللجنة أنّ نشر الفيديو يهدف إلى الانتقاص من هيبة القوات المسلحة التركية وتشويه سمعتها، وأشارت إلى أن إساءة معاملة الأشخاص الأربعة وقعت في إحدى وحدات حرس الحدود يوم 28 يوليو/تموز الحالي، نحو الساعة 11 ظهرًا.

وفي تفاصيل الحدث، أوضحت اللجنة أنّ الجنود ضبطوا 4 سوريين في موقع “سفرلي- سيوري” بولاية هطاي جنوبي البلاد خلال محاولتهم التسلل إلى تركيا، ونقلوهم إلى موقع حراستهم.

وأفادت أنه بينما كان الجنود يضربون الأشخاص، كان أحدهم ويحمل رتبة عريف يصوّر ما يحصل عبر هاتفه المحمول.

وأشارت المعلومات إلى أن الجندي الذي صور المقطع، قام بإرساله عبر تطبيق “واتس آب” إلى سيدة تدعى “فريدة. أ” في ألمانيا.

وأمس الأحد، أعلنت رئاسة الأركان العامة التركية، أنها أوقفت جنودا أساءوا معاملة 4 أشخاص ضُبطوا خلال محاولتهم الدخول من سوريا إلى تركيا بطرق غير شرعية.

وقالت الأركان التركية إنه “جرى توقيف العناصر (الجنود) الذين قاموا بتصرفات لا يمكن قبولها بأي شكل من الأشكال بحق الأشخاص الأربعة”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات تعليق واحد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • ابراهيم

    ابراهيممنذ 5 سنوات

    اخي للاسف هذه الحادثة تتكرر يوميا عالحدود ولدي فديوهات تسبت هذه الافعال . ولله المشتكة
    ويوجد العديد من حالات الوفاة بسبب ضرب الجندرما التركية بالرصاص الحي على المدنينين الذين يحاولون العبور بطرق غير شرعية الى تركيا هروبا من الاحداث التي تحصل بسوريا