السعودية تسمح للقطريين بأداء الحج وفق الشروط التالية

20 يوليو 2017آخر تحديث : الخميس 20 يوليو 2017 - 9:03 مساءً
حجاج على جبل عرفات
حجاج على جبل عرفات

أعلنت السعودية السماح للقطريين بأداء فريضة الحج في المملكة، شريطة حصولهم على تصاريح حج من وزارة الحج والعمرة ووصولهم جوا عبر مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز بالمدينة المنورة.

وقالت وزارة الحج والعمرة في المملكة في بيان الخميس إن “للقطريين وللمقيمين في قطر ممن لديهم تصاريح حج من الوزارة بالمملكة ومن الجهة المعنية بشؤون الحج في قطر ومسجلين في المسار الإلكتروني للحج” أداء الفريضة هذا العام.

لكن الوزارة السعودية اشترطت عليهم الوصول “جوا عن طريق شركات الطيران الأخرى التي يتم اختيارها من قبل الحكومة القطرية ويتم الموافقة عليها من قبل الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة”.

كما حددت السلطات السعودية دخولهم “عبر مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبد العزيز بالمدينة المنورة فقط”، حيث سيحصلون على تأشيرة الدخول.

ومن المتوقع أن يحل موسم الحج مطلع أيلول/سبتمبر المقبل.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد قطعت في الخامس من حزيران/يونيو 2017 علاقاتها بقطر. وفرضت عليها عقوبات اقتصادية على خلفية اتهامها بدعم الإرهاب.

لكن الدوحة التي تضم أكبر قاعدة جوية أمريكية في الشرق الأوسط، نفت مرارا الاتهامات بدعم الإرهاب.

وتقدمت الدول الأربع بمجموعة من المطالب لإعادة العلاقات مع قطر، بينها دعوتها إلى تخفيض العلاقات مع إيران وإغلاق قناة “الجزيرة”. وقدمت قطر ردها الرسمي على المطالب إلى الكويت التي تتوسط بين أطراف الأزمة، قبل أن تعلن الدول المقاطعة أن الرد جاء “سلبيا”، متعهدة باتخاذ خطوات جديدة بحق الإمارة الغنية.

والعام الماضي، لم يتمكن 64 ألف إيراني من أداء مناسك الحج في السعودية بعد إخفاق القوتين الإقليميتين في التوصل إلى اتفاق حول الأمن والترتيبات اللوجستية، بعد حادث تدافع أدى عام 2015 إلى مقتل أكثر من 2000 حاج بينهم 464 إيرانيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.