وزير النقل التركي: محاولة الانقلاب لم تمنعنا من تنفيذ المشاريع العملاقة

آخر تحديث : الأحد 16 يوليو 2017 - 3:37 مساءً
وزير النقل التركي: محاولة الانقلاب لم تمنعنا من تنفيذ المشاريع العملاقة

أشار “أحمد أرسلان” وزير النقل والاتصالات والملاحة البحرية إلى أنّ محاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرضت لها تركيا العام المنصرم، لم تمنع الحكومة التركية من إتمام مشاريعها العملاقة.

وأضاف أرسلان أنّ المشاريع التي تسعى الحكومة التركية إلى تحقيقها، والتي رسمتها في إطار أهداف 2023، ما تزال تستمر على قدم وساق، موضحا أنّ عددا من المشاريع العملاقة الخاصة بالمطارات والأنفاق والطرقات أُكملت على الرغم من محاولة الانقلاب التي تعرضت لها تركيا.

وعكف الوزير على ذكر عدد من المشاريع التي افتتحتها الحكومة التركية بعيد محاولة الانقلاب الفاشلة، من بينها، جسر السلطان ياووز سليم، أحد أضخم المشاريع التي نفذتها تركيا في الآونة الأخيرة، والذي افتتح في تاريخ 26 آب / أغسطس، أي بعد مضي شهر و11 يوما فقط على المحاولة الفاشلة.

ومن بين المشاريع التي لفت المسؤول إليها، والتي تمّ افتتاحها بعيد محاولة الانقلاب “نفق أوراسيا” العملاق، والذي افتتح في 20 كانون الأول / ديسمبر، أي بعد مضي ما يقارب 5 أشهر فقط على المحاولة الفاشلة.

وفي الإطار نفسه قال: “إن مشروع نفق أوراسيا يعدّ يعدّ من أهم المشاريع التي نُفّذت حول العالم، فيما يخص الجانب الهندسي، بالإضافة إلى كونه أعمق نفق يمر من تحت البحر”.

وأردف الوزير أنّ عدا من المشاريع العملاقة الأخرى، تسعى الحكومة التركية إلى تحقيقها في إطار الأهداف التي رسمتها حتى عام 2023، منها برج تشاملجا العملاق، وغيره من المشاريع في منطقة الأناضول، مؤكدا أنّه ما من أمر سيحول دون تحقيق الحكومة لمثل هذه المشاريع، التي تهدف إلى توفير الخدمة للشعب.

جدير بالذكر أن تركيا تستعد خلال الأيام الجارية إلى إحياء الذكرى السنوية الأولى لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرّضت لها في تاريخ 15 تموز/يوليو، العام المنصرم، والتي أُحبطت من قبل الشعب التركي الذي أعلن تضامنه مع الحكومة ضد تنظيم الكيان الموازي.

2017-07-16 2017-07-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Alaa