الأسد يقصف الغوطة بالكيماوي وعشرات الإصابات

1 يوليو 2017آخر تحديث : السبت 1 يوليو 2017 - 8:49 مساءً
طائرة حربية
طائرة حربية

قصفت قوات النظام مواقع عديدة للمقاومة السورية في “عين ترما” بالغوطة الشرقية بقنابل تحتوي على غاز الكلور السام يوم السبت.

ونقل مراسل “زمان الوصل” في الغوطة عن مصدر مسؤول أن القصف بالغازات السامة خلف 35 إصابة في صفوف “فيلق الرحمن” التابع للمقاومة السورية في تلك المنطقة، وذلك بعد فشل قوات النظام اقتحام المنطقة في الهجوم الذي يستمر لليوم الرابع عشر على التوالي.

كما أكد المصدر قيام قوات النظام ليلة أمس الجمعة بشن هجوم عنيف على محاور “عين ترما”، “جوبر”، و”زملكا”، حيث دارت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين مقاتلي “فيلق الرحمن” وقوات الأسد التي استخدمت مئات المقاتلين المشاة وعددا كبيرا من الآليات الثقيلة.

وكشف المصدر عن تنفيذ غارات مكثفة قام بها الطيران الروسي استهدفت مدن “جوبر”، “عين ترما”، و”زملكا” تمهيدا لقوات النظام والميليشيات الطائفية الحليفة برا.

يذكر أن النظام السوري قام بحملة عسكرية عنيفة على حي “جوبر” وأحياء من “زملكا” و”وادي عين ترما” قبل 14 يوما، ومازالت مستمرة إلى الآن بغية السيطرة على تلك المناطق وإحداث سيناريو كالذي حصل في أحياء “القابون” و”برزة” قبل 4 أشهر.

كما سقط جرحى مدنيون في مدينة “دوما” يوم السبت، نتيجة استهداف المدفعية الثقيلة المتمركزة على الجبال المطلة على الغوطة للأحياء السكنية داخل المدينة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.