السلطات التركية تواصل استقبال المواطنين السوريين حتى هذا التاريخ

30 يونيو 2017آخر تحديث : الإثنين 31 يوليو 2017 - 11:49 صباحًا
أطفال لاجئين سوريين يدخلون تركيا من معبر باب السلامة
أطفال لاجئين سوريين يدخلون تركيا من معبر باب السلامة

بدأ المواطنون السوريون اليوم الأربعاء، العودة إلى تركيا، بعد أن قضوا عطلة عيد الفطر المبارك في أرض الوطن، وذلك بموجب قرار السلطات التركية، التي أتاحت لهم قضاء عيد الفطر بين ذويهم وأقربائهم فوق الأراضي السورية.

وأشارت الأناضول إلى أنّ قوّات الأمن التركية أشرفت على تنظيم عودة السوريين، الذين قدموا عبر معبري باب السلامة السوري، وأونجو بنار التركي، الحدوديين.

ويتم انتقال المواطنين السوريين بعد عبورهم معبر باب السلامة السوري، إلى قسم الإدارة والهجرة في مخفر الشرطة الكائن في الجانب التركي، ليتم نقلهم فيما بعد عبر حافلات نقل تتسع لـ 100 شخص، إلى معبر أونجو بنار في ولاية كلس.

المواطن علي أحمد، تقدّم بالشكر للسلطات التركية، موضحا أنّه بفضل القرار تمكّن من زيارة سوريا، ورؤية بناته اللواتي يقمن في بلدة الراعي بريف حلب، وذلك بعد مضي 3 سنوات على فراقهم.

وأضاف أحمد في الإطار ذاته: “زرت قريتي وأقربائي في سوريا، لم تعد القرية كما تركتها أول مرة، إذ تهدّمت أجزاء كبيرة منها، وكثير من المناطق لم تسترد الأمان إلا بعد دخول تركيا إلى سوريا، تمكنت من تهنئة أقربائي بمناسبة عيد الفطر، أشكر تركيا التي أتاحت لنا هذا الأمر”.

المواطن أحمد المصطفى بدوره، أفاد بأنّه تمكّن من زيارة قريته بعيد تطهيرها من عناصر داعش، مضيفا: “بذهاب تنظيم داعش الإرهابي شعرنا بالراحة، إذ لم نتمكن منذ 3 سنوات من زيارة قريتنا بسببهم، الآن الأمور هناك على ما يرام”.

تجدر الإشارة إلى أنّ السلطات التركية ستواصل استقبال المواطنين السوريين العائدين من بلادهم حتى تاريخ 14 يونيو / تموز المقبل، الساعة 17.00 بعد الظهر.

جدير بالذكر أنّ عدد السوريين الذين عبروا إلى الأراضي السورية بهدف قضاء عطلة العيد مع ذويهم، بلغ 114 ألف لاجئ، بدؤوا بالتوافد إلى سوريا منذ 1 حزيران / يونيو، بعيد قرار السلطات التركية، التي مكّنتهم من ذلك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.