ناشطون سوريون يطلقون حملة لتصحيح أوضاع المخالفين في تركيا

تركيا والعرب
18 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
ناشطون سوريون يطلقون حملة لتصحيح أوضاع المخالفين في تركيا

أطلق ناشطون سوريون اليوم، الأحد 18 حزيران، حملة إلكترونية عبر موقع “آفاز”، للمطالبة بتصحيح أوضاع السوريين المخالفين تركيا.


وجاء في نص الحملة عبر “آفاز”، وهو موقع متخصص بحملات المجتمع حول العالم، أن “مئات السوريين يعيشون في تركيا بوضع مخالف من دون إقامات سياحية، ولتصحيح أوضاعهم هناك شرط الدخول والخروج”.

وأضاف الناشطون “ولكن مع فرض تأشيرة الدخول على السوريين إلى تركيا يستحيل بذلك خروجهم منها، لذلك نطالب بالعمل على تصحيح أوضاع المخالفين، بإسقاط شرط الدخول والخروج وإعفائهم من الغرامات المالية المترتبة على ذلك”.

ويعيش في تركيا نحو 3.2 مليون سوري، يتركز وجود معظمهم في مدن الجنوب (هاتاي، غازي عنتاب، أورفة)، علاوة على كبرى المدن التركية إسطنبول.

لكن كثيرًا منهم لم يحصلوا على إقامات قانونية، في ظل استعاضة أنقرة عن ذلك ببطاقة “حماية مؤقتة” (كمليك).



وينظر السوريون في تركيا إلى الـ “كمليك” على أنها بطاقة تعريف شخصية محدودة الصلاحيات، لا تخول صاحبها السفر خارج تركيا والعودة إليها، مقارنة بإقامة العمل أو الإقامة السياحية.

ولمشاركة أصدقاءك السوريين في هذه الحملة يمكنك التوقيع عليها من خلال الرابط التالي (أنقر هنا)

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.