باهتشلي: الأصوات الداعمة للدستور شهدت ارتفاعا في الآونة الأخيرة

3 أبريل 2017آخر تحديث : الإثنين 3 أبريل 2017 - 7:51 مساءً
رئيس حزب الحركة القومية، دولت باهتشلي
رئيس حزب الحركة القومية، دولت باهتشلي

أفاد “دولت باهتشلي” زعيم حزب الحركة القومية بأنّ نسبة الأصوات الداعمة للدستور الجديد والنظام الرئاسي والمتمثلة بـ “نعم” شهدت ارتفاعا في الآونة الأخيرة.

جاء ذلك خلال لقاء صحفي أجراه باهتشلي بعيد فعالية نظّمها في إطار الحملة الدعائية للدستور الجديد والنظام الرئاسي، في ولاية سكاريا التركية.

وأشار باهتشلي إلى أنّ الرأي العام في تركيا كان مقتنعا بأنّ الأصوات المعارضة للدستور والمتمثلة بـ لا هي الأعلى، موضحا أنّ الأصوات الداعمة للدستور هي التي شهدت ارتفاعا بعيد الحملات الدعائية التي نظّمها كلّ من حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية.

وفي هذا السياق قال: “بعيد التصريحات المتضاربة لمتحدثي حزب الشعب الجمهوري، وفي المقابل بعيد الجهود التي بذلت من قبل رئيس الوزراء يلدرم، والسيد رئيس الجمهورية أردوغان، والمساعي التي بذلناها نحن فقد وجدنا بأنّ الأصوات المؤيدة للدستور شهدت ارتفاعا في الآونة الأخيرة”.

وأكّد باهتشلي بأن مراكز استطلاع الرأي تفيد بأنّ الأصوات الداعملة للاستفتاء والنظام الرئاسي قد تجاوزت نسبة الـ 50 بالمئة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.