خبير عسكري روسي: سنتعاون مع تركيا أكثر فيما يخص حل الأزمة السورية

31 مارس 2017آخر تحديث : الجمعة 31 مارس 2017 - 9:38 صباحًا
الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين
الرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين

قال فيكتور ليتوفكين الخبير العسكري الروسي المتقاعد، إنّ إنتهاء عملية درع الفرات التي قادتها تركيا منذ 24 آب/ أغسطس الماضي في الشمال السوري، لا يعني وقف التعاون بين موسكو وأنقرة.

وأوضح ليتوفكين في تصريح صحفي أنّ هناك الكثير من الأمور بحاجة إلى تعاون وثيق بين روسيا وتركيا من أجل حلها، مشيراً في هذا الخصوص إلى استحالة حل الأزمة السورية دون مشاركة تركيا في عملية الحل.

وتابع الخبير الروسي قائلاً: “انتهاء عملية درع الفرات يعني أنّ تركيا أنهت العمليات التي كانت جنودها تشارك فيها، وباعتقادي أنّ تركيا وروسيا وإيران سيقومون بعمليات عسكرية مشتركة داخل الأراضي السورية خلال الفترة القادمة”.

ولفت ليتوفكين إلى وجود العديد من العوامل تستوجب استمرار التعاون والتنسيق بين أنقرة وموسكو، أهمها أنّ الطرفين يهدفان إلى الحفاظ على وحدة الأراضي السورية وعدم تقسيمها.

وأعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم انتهاء عملية درع الفرات بنجاح قبل يومين، مشيراً إلى احتمال بدء عمليات أخرى في حال الضرورة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


close