تكريم 40 يتيما تونسيا متفوقا دراسيا بدعم من هيئة الإغاثة التركية

8 مارس 2017آخر تحديث : الأربعاء 8 مارس 2017 - 11:00 صباحًا
تكريم 40 يتيما تونسيا متفوقا دراسيا بدعم من هيئة الإغاثة التركية
تكريم 40 يتيما تونسيا متفوقا دراسيا بدعم من هيئة الإغاثة التركية

كرّمت جمعية تونسية محلية بالتعاون مع هيئة الإغاثة الإنسانية والحقوق والحريات التركية، 40 طفلا يتيما متفوقا في الدراسة، وذلك في إطار تظاهرة الأيام التضامنية مع الأيتام.

وشهد الحفل الذي عقد في العاصمة تونس فقرات احتفالية وتنشيطية تفاعل معها الأطفال بشكل كبير.

وقال نصر الدين البحريني، رئيس جمعية “إكرام اليتيم” التونسية (مستقلة)، في حديث للأناضول، إن الحفل شمل تكريم 40 طفلا يتيما متفوقا في دراسته، ويأتي معلنا عن افتتاح تظاهرة الأيام التضامنية مع الأطفال الأيتام التي تستمر على فترات طيلة العام، وذلك بالتعاون مع هيئة الإغاثة التركية.

وأضاف أن الهيئة التركية من بين الشركاء الرئيسيين للجمعية في مشاريع كفالة الأيتام.

وأوضح البحريني أن هذه التظاهرة تأتي في بداية الموسم الجديد حيث سيتواصل توزيع المشاريع التنموية على العائلات المنتفعة بالبرامج التي تقدمها الهيئة التركية.

من جهته، أشار عزت شاهين، المسؤول عن الدبلوماسية الإنسانية في هيئة الإغاثة الإنسانية التركية، إلى أنهم أتوا للمشاركة في حفل تكريم الأيتام الذي يندرج ضمن فعاليات تنظمها الهيئة بالتعاون مع جمعيات مدنية في أكثر من 135 دولة على امتداد 3 أشهر في كل سنة.

وأكد شاهين أن تونس إحدى أهم الدول التي تنشط فيها الهيئة في هذا المجال، مُبيّنا أن عدد الأيتام بها يبلغ حوالي 300 ألف.

ولفت إلى أن الهيئة تكفل حوالي 500 يتيم شهريا، كما أنها ترعى وتموّل عدّة مشاريع أخرى على غرار كسوة الأيتام، وقفة رمضان، والأضاحي، والتعليم.

وشدّد المسؤول عن الدبلوماسية الإنسانية في الهيئة التركية أنهم سيعملون على زيادة عدد الأيتام المنتفعين بهذه المشاريع.

وتكفل هيئة الإغاثة الإنسانية والحقوق والحريات التركية (İHH) حوالي 90 ألف يتيم في 135 دولة، وتطلق أكثر من 500 مشروع رعاية ودعم كل سنة في أغلب دول العالم، حسب ما صرح به شاهين.

المصدر:الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.