افتتاح خط سكة حديد “باكو – تبليسي – كارس” يونيو القادم

8 مارس 2017آخر تحديث : الأربعاء 8 مارس 2017 - 1:39 مساءً
القطارات التركية
القطارات التركية

تستمر أعمال إنشاء مشروع سكة حديد “باكو – تبليسي – كارس (BTK)” الذي يحمل أهمية عالية ليس فقط لتركيا، بل لعدة دول أخرى، سيعود عليها بالنفع التجاري، حيث من المنتظر أن يُوضع في الخدمة في يونيو/حزيران القادم.

في هذا السياق أفاد “أحمد أرسلان” وزير الاتصالات والمواصلات والنقل البحري التركي، أن تكلفة المشروع بلغت 450 مليون دولار، ومن المُنتظر أن يتم الانتهاء منه خلال الشهرين القادمين، حيث أن الثلوج، وسوء الأحوال الجوية في الفترة السابقة ساهمت في تعطيل العمل على المشروع لمدة وجيزة.

وأضاف أرسلان أن المشروع سيمتد على طول 838.6 كيلومتراً، ويربط ما بين محافظة “كارس” شرق تركيا، والعاصمة الأذرية “باكو”، والعاصمة الجورجية “تبليسي”، مشيراً إلى أن أهمية هذا المشروع لا تقتصر على تركيا فقط، بل ستعود بالنفع على جميع بلدان العالم التي ترغب في التجارة من خلال تركيا، حيث ستمر البضائع المُراد شحنها من الصين، وكازاخستان، وتركمانستان، وأذربيجان، إلى أوروبا عبر تركيا.

وأشار الوزير إلى أن المشروع على جدول أعمال منظمة التعاون الاقتصادي (ECO)، إذ أن جميع الدول الأعضاء في المنظمة تنتظر الانتهاء من المشروع، نظراً لما يحمله من أهمية.

مدة النقل بين الصين وأوروبا ستنخفض بأكثر من ثلاثة أضعاف

في حين كانت عملية نقل البضائع من الصين إلى الاتحاد الأوربي تستغرق ما بين 45 إلى 60 يوماً عبر البحر، أفاد أرسلان أن مشروع سكة حديد (باكو – تبليسي – كارس) سيوفر الوقت، وتكلفة النقل، حيث سيستغرق نقل البضائع من الصين إلى أوروبا عن طريق سكة الحديد حوالي 15 يوماً، وستتقلص المسافة بنحو ثلاثة أضعاف، مما يوفر الوقت، والتكلفة، وبهذا تكاليف النقل باهظة الثمن ستغدو اقتصادية.

أهمية المشروع

على الرغم من الخيارات المختلفة المتاحة للنقل، مثل الطرق السريعة، أو الشحن الجوي، أو الطرق البحرية، إلا أن مشروع السكة الحديدية يُنظر له كالأكثر كفاءة، وأماناً، وصديقة للبيئة، مقارنةً بالخيارات الأخرى.

هذا ويُنظر إلى المشروع كعنصر رئيسي في إحياء طريق الحرير التاريخي.

ويجدر بالذكر أن هذا المشروع يعد ثالث أكبر مشروع مشترك بين الدول الثلاثة بعد مشروعي “باكو – تبليسي – جيهان” و”باكو – تبليسي – أرضروم”، ويتوقع أن ينقل المشروع مليون مسافر و6,5 مليون طن من البضائع عند اكتماله، ومن المخطط أن يتمكن بحلول عام 2034 من نقل 3 ملايين مسافر و17 مليون طن.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.