مساعدات سعودية تركية مشتركة إلى متضرري حلب وإدلب وريف اللاذقية وحماة

3 مارس 2017آخر تحديث : الجمعة 3 مارس 2017 - 12:24 صباحًا
مساعدات سعودية تركية مشتركة إلى متضرري حلب وإدلب وريف اللاذقية وحماة

توجهت 66 شاحنة مساعدات سعودية وتركية، الأربعاء، إلى سوريا، بغية توزيعها على متضرري حلب وإدلب وريف اللاذقية وحماة.



وتأتي هذه المساعدات المقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية وهيئة الإغاثة الإنسانية التركية، في إطار الدعم السعودي التركي المستمر للمتضررين السوريين من الحرب.

وفي كلمة بالمركز اللوجستي للهيئة في ولاية هطاي جنوب تركيا، قال الأمين العام للهيئة، ياووز دي دي، إنّ هيئة الإغاثة التركية مستمرة في تقديم المساعدات الإنسانية للسوريين.

كما أعرب “دي دي” عن بالغ شكره لمركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية، على مساهمته في تقديم المساعدات للسوريين.

وأوضح أن المساعدات المرسلة تتضمن مواد غذائية وألبسة ومنظفات، وأدوات تستخدم لخدمة الأطفال الصغار والرضّع، إضافة إلى مواد مطبخية ومدافئ وأغطية، بحسب الأناضول.



وأضاف أن حمولة الشاحنات ستوزع على المحتاجين في محافظات حلب وإدلب وحماة وريف اللاذقية.

ويواجه متضررو الحرب من السوريين صعوبات كبيرة في تلقي المساعدات الإنسانية؛ بسبب استهداف النظام والمليشيات الموالية له للقافلات، وحصارهم الخانق للمدن.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.