مخيم الاصلاحيه 2 في غازي عنتاب .. حالة كارثية نتركها في عهدة المسؤولين الأتراك

آخر تحديث : الإثنين 6 فبراير 2017 - 11:10 صباحًا
2017 01 05
2017 02 06
مخيم الاصلاحيه 2 في غازي عنتاب .. حالة كارثية نتركها في عهدة المسؤولين الأتراك

خاص – تركيا بالعربي .. وردنا في تركيا بالعربي اتصالات عبر صفحتنا على فيسبوك من قاطني مخيم الاصلاحية 2 في مدينة غازي عنتاب والذي أظهرت الصور ومقاطع الفيديو المرسلة لنا الحالة المزدرية للمخيم والتي لا تتناسب مع كرامة الانسان.

نعتذر على المقاطعة ولكن لا تنسوا الاشتراك في صفحة تركيا بالعربي من خلال النقر على زر اعجبني حتى تصلكم أهم الأخبار والمعلومات على الاطلاق  

وبحسب وصف أحد قاطني المخيم والذي سكن فيه منذ 3 سنوات وما زال حتى لحظة إعداد هذا التقرير فقد أكد لتركيا بالعربي أن حالة المخيم من سيء إلى اسوأ على الرغم من الوعود التي وصلتهم بتحسين وضعه، بل زاد الأمر إلى وعد الناس بنقلهم إلى كرافانات تليق بالبشر أكثر من الخيم المهترئة والبالية وأكبر دليل على ذلك الصور ومقطع الفيديو المرفق.

وقد قال أبو محمد لموقع تركيا بالعربي أن كل 3 عائلات تقطن في نصف هنكار وهو ما يعني خيمه كبيرة لا يفصل عن العائلات الثلاثة سوى بعض القماش، والتي لا تحجب الصوت بين العائلات .

وقال أبو محمد أن المخيم يضم تشكيلة من الجنسيات فهناك العراقيين والتركمان من الموصل بالإضافة إلى السوريين، كما قال أبو محمد أن سكان مخيم الاصلاحيه 2 طالبوا إدارته عدة مرات بتحسين الاوضاع ولكن ليس من مجيب، ولذلك لجؤوا إلى الإعلام.

هذا وأكد أبو محمد لنا أن المستودعات المخصصة لسكان المخيم مملوئة من كل شي، إلا أن السكان لا يحصلون على حقوقهم من محتوياتها، مؤكدين أنه يتم المتاجرة في محتويات المستودعات، وقال لنا أن قطاع F في المخيم الثاني تم بيع كل خيمة للسكان بمبلغ 100 ليره تركية وهذا يعني المتاجرة بحقوق سكان المخيم.

ونترك هذا التقرير في عهدة مسؤولي الحكومة التركية آملين أن يتم حل المشاكل هذه وهي عاجلة جداً.

تنويه: لأي حالة إنسانية صعبة يرجى التواصل معنا عبر صفحتنا على فيسبوك أنقر هنا

أترك تعليقك
3 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.