خفر السواحل التركي توقف 42 مهاجر غير شرعي في بحر إيجه

14 نوفمبر 2016آخر تحديث :
إعلان
بلم
لاجئين سوريين في عرض البحر

أوقفت فرق خفر السواحل التركية، اليوم الاثنين، 42 مهاجراً غير شرعي، في بحر إيجه، خلال محاولتهم الوصول إلى الجزر اليونانية بطرق غير قانونية.

مصدر في خفر السواحل التركية، قال للأناضول أنه “تم إيقاف قارب مطاطي في بحر إيجه، قبالة سواحل بلدة جشما، في ولاية إزمير، غربي تركيا، خلال محاولته الوصول إلى جزيرة صاقز (خيوس) اليونانية”.

وأشار المصدر إلى أن “القارب كان يحمل على متنه 42 شخصا أجنبيا، هم 39 سوريا و3 من الكاميرون، جرى نقلهم إلى بلدة جشما التركية”.

وحول مصير الموقوفين، أوضح أنه “سيتم نقلهم إلى مديرية إدارة الهجرة في ولاية إزمير، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم”.

تجدر الإشارة أن قوات خفر السواحل التركية، أعلنت في مايو/آيار الماضي، تراجع أعداد المهاجرين غير الشرعيين، إلى أوروبا عبر بحري إيجه والمتوسط، بنسبة 87%، وذلك بعد تفعيل اتفاق إعادة القبول بين تركيا والاتحاد الأوروبي في 20 مارس/آذار الماضي.

إعلان

وتوصلت تركيا والاتحاد الأوروبي في 18 مارس/آذار الماضي بالعاصمة البلجيكية بروكسل إلى اتفاق يهدف لمكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب البشر، حيث تقوم تركيا بموجب الاتفاق الذي بدأ تطبيقه في 4 أبريل/نيسان الماضي، باستقبال المهاجرين الواصلين إلى جزر يونانية ممن تأكد انطلاقهم من تركيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.